أسئلة متكررة حول العناية بالبشرة

هل لديك أسئلة حول العناية ببشرة الوجه؟

يمكنك العثور على إجابة أسئلتك المتكررة هنا.

1. لماذا يعد ترطيب بشرة الوجه أساسيًا؟
تلعب الماء دورًا أساسيًا عندما يتعلق الأمر بالحصول على بشرة صحية. إذ تحوي الطبقة القرنية حوالي 10 إلى 30٪ من الماء، فيما تحوي الطبقات الأعمق أكثر من ذلك. تتميز البشرة الرطبة المتوازنة بالنضارة والنعومة وسلامة وظيفة الحاجز الواقي بها. فقد يتسبب نقص الترطيب في تحول البشرة إلى الجفاف والخشونة. وقد تفقد البشرة الجافة ليونتها أيضا وقد تظهر تشققات دقيقة تتسبب في إضعاف وظيفة الحاجز الواقي. ولذلك يكون الترطيب هامًا للغاية للتمتع ببشرة صحية متوازنة. كما ستساعدك منتجات نيڤيا للعناية بالبشرة على ترطيب بشرتك وتغذيتها.

2. ما خطوات العناية المثالية بالبشرة الجافة؟
تكمن العناية المثالية بالبشرة الجافة في الاستخدام المتوازن للمنظفات المعتدلة ومنتجات ترطيب البشرة وتغذيتها. فقد تم تطوير منتجات نيڤيا الخاصة بالبشرة الجافة لتلبية تلك المتطلبات. ويمكنك قراءة التوصيات الخاصة بنوع البشرة على المنتج. تعمل منظفات نيڤيا الخاصة بالبشرة الجافة على إزالة المكياج والشوائب بلطف وسهولة. وهي تتميز في الوقت ذاته بكونها مركبات معتدلة تحافظ على توازن البشرة. تمنح منتجات نيڤيا الترطيب والدهون اللازمة لنضارة البشرة. فهي تدعم الحاجز الواقي وتمنع فقد البشرة للترطيب الخاص بها. كما إنها تغذي البشرة للحفاظ عليها ناعمة صحية. توفر نيڤيا منتجات خاصة بالبشرة الجافة، ومنها على سبيل المثال منتجات نيڤيا نوريشينج داي كير، والتي تشمل كلينسينج ميلك أو نيڤيا جينتل كلينسينج كريم.

3. ما العوامل التي قد تتسبب في جفاف البشرة؟
الطبقة القرنية هي طبقة مغطاة بغشاء خفيف من الماء والدهون.  وهما يشكلان معا الحاجز المسؤول عن حماية الجلد من العدوى البكتيرية وكذلك الحفاظ على رطوبة البشرة. وقد يتسبب تلف هذا الحاجز في جفاف البشرة. كما يمكن أن تساهم كل من العوامل الخارجية والداخلية في جفاف البشرة. وتعد العوامل الخارجية بمثابة المؤثر الرئيس في هذه الحالة، وذلك يشمل التعرض للرياح والهواء الساخن والهواء الجاف وفي حالة انخفاض درجات الحرارة وارتفاعها والتعرض للأشعة فوق البنفسجية. وقد تلعب أيضا العادات الشخصية دورًا هامًا في هذا السياق، وذلك يتضمن على سبيل المثال الاستخدام المكثف للمنظفات القوية وتناول بعض العقاقير والتعرض لضغوط نفسية وشرب قدر غير كافٍ من السوائل واتباع نظام غذائي خاص. وعلاوة على ذلك، فقد تساهم عوامل داخلية كالتأثيرات الهرومونية أو الأمراض أو التقدم في العمر في جفاف البشرة.

4. لماذا يتعين عليّ استخدام منتجات خاصة لتنظيف البشرة؟
يعد التنظيف بمثابة الخطوة الأولى في الحفاظ على الجمال الطبيعي والمظهر الصحي للبشرة. حيث تُزيل منتجات تنظيف الوجه المكياج والشوائب بسهولة ولطف دون تجفيف البشرة أو مهاجمة الطبقة الحمضية الواقية. كما أنها تراعي أيضا المزايا الخاصة لكل نوع من أنواع البشرة. وتكون البشرة بعد هذه الخطوة جاهزة لخطوات العناية التالية.

5. ما الذي يمكن فعله حيال المسام الواسعة في البشرة؟
الخطوة الأولى هي التنظيف اليومي لإزالة الدهون الزائدة مع شطف غسول البشرة ثم استخدام تونر الوجه وفقا لنوع بشرتك. وعلاوة على ذلك، يمكن استخدام قناع التنظيف العميق أو سكرب الوجه بمعدل مرة إلى مرتين أسبوعيًا. أما بالنسبة لمنتجات نيڤيا المخصصة للعناية ببشرة الوجه، فينصح باستخدام المرطبات الخفيفة.

6. ما المعدل المناسب لاستخدام منتجات التقشير؟
بالنسبة للبشرة العادية أو المركبة أو المعرضة لظهور الحبوب، يمكن استخدام سكرب الوجه بمعدل مرة إلى مرتين أسبوعيًا، وذلك لتعزيز التأثير المطهر لمنتجات تنظيف البشرة. ومع استخدام منتجات نيڤيا للتقشير الخفيف سيتم إزالة الدهون والشوائب بلطف وبشكل كامل علاوة على التخلص من الجلد الميت من خلال معالجة ميكانيكية بسيطة على طبقة البشرة العلوية. توفر نيڤيا مجموعة من منتجات التقشير الخاصة، ومنها نيڤيا سكين ريفاينينج سكرب أو نيڤيا أنتي بليميش منظف 3*1. 
لا يصح أن يستخدم أصحاب البشرة الحساسة منتجات التقشير على فترات متقاربة ويجب عليهم التأكد من مناسبة المنتج لطبيعة بشراتهم الحساسة.

7.  ما فائدة استخدام التونر بعد تنظيف البشرة؟
تعمل منتجات التنظيف على إزالة المكياج والدهون والشوائب بلطف وبشكل كامل. كما تساعد مياه ميسيلار الجديدة في إزالة الماسكرا القابلة للذوبان في الماء. ويساعد التونر بشكل خاص في تنقية بشرة الوجه. فهو يعمل على إزالة بقايا المكياج ويجدد البشرة ويرطبها. يحتوي نيڤيا تونر الخاص بالبشرة الجافة أو الحساسة على خواص مرطبة، فيما يمنح نيڤيا أكوا أيفيكت تونر المخصص للبشرة المركبة ميزة إطفاء لمعان البشرة. يعمل التونر بصفة عامة على تنظيف البشرة بعمق ويمنحها إحساس الانتعاش والنظافة.

8. ما فوائد استخدام منتجات عناية خاصة على المنطقة المحيطة بالعينين؟
يتميز الجلد المحيط بالعيون بصفات خاصة، ما يجعله مختلفاً عند مقارنته بأجزاء أخرى من بشرة الوجه. حيث يتميز الجلد تحت العينين وحولها بكونه رقيق للغاية علاوة علي تعذيته بواسطة أنسجة دهنية ضعيفة. فهو حساس للغاية ويتأثر بالتغيرات الداخلية في الجسم، وخاصة تلك المتعلقة باحتجاز الماء أو توزيعه. ونظرا لتلك الحساسية، فيمكن رؤية نتائج التغيرات الجسدية على المنطقة المحيطة بالعينين وذلك يظهر على سبيل المثال في صورة الهالات السوداء والخطوط الرفيعة. تتميز منتجات نيڤيا آي كير - نيڤيا كيو 10 أنتي رينكل أي كير على سبيل المثال - بخفتها الشديدة وخلوها من العطور كما أنها تساعد على تقليل عمق التجاعيد وتقلل من حدة الهالات السوداء تحت العينين بحيث تمنحكِ مظهر ناعم جذاب.

9. لما يتوجب عليّ استخدام كريم عناية ليلي في المساء؟
بصفة عامة تكون البشرة في المساء وخلال الليل أكثر استرخاءا من النهار، ما يساعد على إسراع عملية تجدد خلايا البشرة. لذا ينصب دور منتجات العناية الليلية على دعم تجدد البشرة وكذلك توفير الترطيب والعناية اللازمة. ولذلك، ينبغي أن تستغل فترة المساء لترطيب الجلدبكريمات مخصصة. وعلاوة على التأثير المضاعف لكريمات تجدد البشرة الليلة، إلا أن تركيبها يختلف عن الكريمات النهارية، حيث إنها لا توفر حماية إضافية من الأشعة فوق البنفسجية وهو ما يعد من الأمور غير الهامة خلال فترات الليل.

10. ما أسباب نضج البشرة في وقت مبكر؟
هناك العديد من الأسباب المساهمة في نضج البشرة في وقت مبكر. يتمثل العامل الأهم في التعرض للأشعة فوق البنفسجية، إلا أن هناك عوامل خارجية أخرى تسهم أيضا في نضج البشرة في وقت مبكر، وذلك يشمل اتباع أسلوب حياة غير صحية أو الوقوع تحت ضغوط نفسية. وهذا العوامل تساعد على التكوّن السريع للشوارد الحرة، ما يعد يمثابة السبب الرئيس في نضج البشرة في وقت مبكر.  توفر نيڤيا مجموعة خاصة من منتجات العناية ببشرة الوجه بمعاملات حماية من أشعة الشمس، وذلك يشمل على سبيل المثال كريم العناية النهارية نيڤيا موستيريزينج بمعامل حماية 15 أو كيو 10 أنتي رينكل داي كير بمعامل حماية 15 أو 30.

11. هل يجب أن تتميز منتجات العناية النهارية باحتوائها على عناصر خاصة للحماية من أشعة الشمس؟
يعد التعرض للأشعة فوق البنفسجية بمثابة السبب الرئيس لنضج البشرة في وقت مبكر. ولذلك يمكن أن تسهم مجموعة منتجات العناية بمرشحات الأشعة فوق البنفسجية في الحد من تأثير تلك الأشعة على بشرة الوجه. بصفة عامة، يلعب المرطب دورًا هامًا في زيادة محتوى الترطيب في البشرة، ما يجعل البشرة تبدو نضرة صحية. كما تحمي المرطبات التي بها مرشحات الأشعة فوق البنفسجية بشرتك من موجات الأشعة فوق البنفسجية الطويلة والمتوسطة. ونظرا لاختلاف مستويات الحماية في منتجات نيڤيا للعناية بالبشرة، ينصح دومًا بقراءة المعلومات المدونة على العبوة لاختيار منتج العناية المناسب. حيث تعمل منتجات العناية بالبشرة التي بها معاملات حماية من أشعة الشمس، مثل نيڤيا موستيريزينج داي كير بمعامل حماية 15 على حماية بشرتك من أشعة الشمس اليومية. وفي حالة احتياجك لاستخدام منتجات خاصة للوقاية من أشعة الشمس وقت حصولك على حمام شمسي أو ممارسة السباحة تحت أشعة الشمس القوية، فيمكنك استخدام منتجات نيڤيا صن كير.

12. هل تختلف نوعية المنتجات المستخدمة في أوقات الصيف عنها في الشتاء؟
تختلف طبيعة البشرة حسب التغيرات الفصلية. فعادة ما تكون البشرة في فصل الشتاء أكثر جفافًا مقارنة بفصل الصيف.  كما يمكن أن يختلف نوع البشرة خلال العام، وقد يحدث تغير كبير أو صغير في طبيعة البشرة. أما في حالة عثورك على منتجات عناية قادرة على تلبية احتياجات بشرتك على مدار العام، فلن تكون هناك حاجة للبحث عن منتجات عناية من فئة أخرى. وعلى الرغم من ذلك، فإذا شعرت أن بشرتك لا تحصل على العناية أو الترطيب اللازم، فيمكنك استخدام منتجات ترطيب من فئة أخرى مثل نيڤيا موستيريزينج داي كير أو نيڤيا نوريشينج داي كير في أوقات الشتاء.

13. ما معنى مصطلح " غير زُؤانِيُّ'؟
يطلق على المنتج "غير زُؤانِيُّ" عندما يثبت إنه لا يعمل على سد المسام، ما قد يتطور إلى بثور سوداء. تلعب العديد من العناصر دورًا هامًا في تكون الرؤوس السوداء. وقد يرجع السبب في ذلك إلى زيادة إفراز الدهون، ما يتسبب في انسداد الغدد الدهنية ومن ثم تحفيز البشرة على تكوين الرؤوس السوداء. وقد تم إنتاج منتجات التنظيف والعناية بالبشرة غير الزُؤانِية لعناية بالبشرة المعرضة لظهور الحبوب والبثور (البشرة الدهينة والمركبة على وجه الخصوص).

مزيد من الأسئلة؟

يرجى الاتصال بنا عن طريق نموذج الاتصال المخصص عبر الإنترنت.
product-stage-bg

العناية الشاملة: نطاق منتجات العناية بالبشرة